أكبر المشاكل التي يواجهها ميلان

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!



بقلم /  Karim Bendiaf

رغم تحسن نتائج النادي الإيطالي منذ بداية العام الجديد بتحقيقه تعادل وأربع إنتصارات واحد منها في الكأس وعودة بعض الروح في الفريق بعودة المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش إلا أن جمهور الميلان لا يملكون الثقة في ناديهم لأن هناك مشاكل لم تعالج بعد من أهمها:

1-الأخطاء الكارثية الفردية للمدافعين ، فميلان لايمتلك مدافعين في المستوى بدليل أخطاءهم الساذجة المتكررة في كل مباراة 
2-وسط الميدان لا يحوز على لاعبين بالجودة عالية فبإستثناء الجزائر إسماعيل بن ناصر الذي يقدم أداء مقبول في كل مباراة لايقدم الوسط في ميلان الشيء الكثير فالإيفواري فرانك كيسي سيء جدا لايسترجع الكرات ولا يستطيع التحول بالكرة من الدفاع إلى الهجوم ويخطأ في التمرير كثير وكرونيتش أحسن منه قليلا أما بيليا فهو خارج الحسابات وبونافينتورا بعيد كل البعد عن مستواه ، والتركي هاكان لايقدم شيء .
3-تضيع  الكثير من الفرص السهلة من قبل المهاجمين وهذا شيء غير مقبول .
4- تذبذب المستوى الفردي للاعبين ففي ميلان أصبح اللاعبون لا يعطون ضمانات وهذا أكثر ما يؤلم فأغلبية اللاعبين يملكون القدرة على التألق وتقديم أداء قوي في مباراة وبعده يقدمون أداء سيء جدا فهم لا يملكون الثبات والإستمرارية في الأداء فمثلا ،هاكان قدم مباريات حسنة فالجولات الأولى وبعدها أصبح سيء جدا والأمر ينطبق على كونتي أيضا حيث قدم أداء جيد أمام يوفنتس وبعدها بدأ بتراجع وإرتكاب الكوارث وكذالك دوناروما وكيسي ولياو،  بل حتى  الكرواتي أنتي ريبيتش الذي يقدم أداء مذهل فالمباريات الأخير، لكن كل المتتبعين خائفون من تراجعه في المباريات القادمة .
‫0 تعليق

اترك تعليقاً